الرئيسيةالتسجيلدخولالتسجيل
اهلا وسهلا بك ضيفنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمــات، بالضغط هنا كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

شاطر | 
 

 عمرو دياب : الجمهور سر نجاحي لـ25 عاماً ... وسعيد بوجود حماقي وتامر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
امح
عضو مميز
عضو مميز


المشاركات : 320
بلدى :
ناديك المفضل :
مزاجى :
نجمك المفضل :
الدعاء :

مُساهمةموضوع: عمرو دياب : الجمهور سر نجاحي لـ25 عاماً ... وسعيد بوجود حماقي وتامر   18/1/2009, 11:08 pm

لأحد، 20 يوليو 2008 - 08:18



عمرو دياب مطرب عالمى مثل مايكل جاكسون


كتبت نسمة صادق

أثار المطرب عمرو دياب زوبعة كبيرة فى سوق الغناء خلال الأيام الماضية، بسبب تكتمه الشديد على أجره الذى تقاضاه من شركة روتانا مقابل تجديد عقده معها للمرة الثانية. وتناثرت الأقاويل حول القيمة المادية، والتى قدرتها التكهنات بـ 10 ملايين دولار عن مدة الـ 5 سنوات التى جاءت فى العقد، ولكن عندما سأله أحد الصحفيين أثناء المؤتمر الصحفى لتوقيع العقد، حول مدى صحة حصوله على هذا المبلغ، نظر له دياب وقال ساخراً "مش شوية؟".

وأكدت مصادر داخل شركة روتانا لليوم السابع، حصوله على 6 ملايين دولار، مقابل إنتاج سيرته الذاتية، بعد أن دفع دياب لـعمرو عفيفى 3 ملايين جنيه، أنفقهم الأول على إنتاج برنامج السيرة الذاتية له، والذى اكتفى بأن تكون شركة عفيفى مجرد منتج فنى وليس منفذاً للبرنامج.

وفى الأيام الماضية تناقص الرقم، الذى حصل عليه دياب إلى 18 مليون دولار، بعدما وصل فى فترة من الفترات إلى 50 مليون دولار.

فتح اليوم السابع ملف أرقام المطربين الفلكية، والتى يرى البعض أنها مبالغ فيها وتؤثر سلبا على سوق الكاسيت، وموقف المنتجين فى ماراثون المزايدة على الأسعار، وتأثير ارتفاع أسعار المطربين على تذاكر الحفلات.

المنتج محسن جابر صاحب شركة عالم الفن وقنوات مزيكا الفضائية، يؤكد أنه لا يتصور أن يكون أى من هذه الأرقام التى ترددت حول عقد عمرو، صحيحة لأنها لو كانت حقيقية لتم الإعلان عنها صراحاة، ومهما كان حجم شركة روتانا ورأسمالها فى السوق، فلا يمكن أن تدفع هذا المبلغ لأى مطرب، حتى ولو كان عمرو دياب، والدليل أنه على مدار السنوات القليلة الماضية، تكبدت روتانا خسائر كثيرة، بالرغم من توقيعها مع مطربين كبار، ولم تحقق أرباحا فى ظل سطوة قراصنة الإنترنت فى تسريب وتحميل ألبومات المطربين بالمجان.

وأضاف جابر، إذا افترضنا صحة حصول عمرو ديا ب على أى من الأرقام السابقة، فإننا سنختلف مع كل مطرب يرى نفسه محبوبا وله شعبية وجماهيرية فى قيمة عقده المادى، وبالتالى سيبرر موقفه قائلا "هو أنا أقل من عمرو دياب؟"، الأمر الذى سيتسبب فى إشعال العديد من الخلافات بين المنتجين والمطربين وستدخل فى دائرة الخناق على عدد نسخ الألبوم وأماكن توزيعه وكيفية الدعاية له إعلانياً وإعلامياً، وتسببت مثل هذه الزوابع بالفعل فى إغلاق العديد من شركات الكاسيت، وانهيار الصناعة نفسها، واضطر كل مطرب إلى إنشاء أو تأجير استوديو، لتسجيل أغانيه على نفقته، ليقوم بتسريبها على الإنترنت، ويكتفى بمكاسب غناءه فى الحفلات.

ومن جانبه أكد المنتج طارق عبد الله صاحب شركة "هاى كواليتى"، هروب المنتجين المصريين من الإنتاج لعمرو دياب "لأنه معروف عنه تقاضيه مبالغ كبيرة، إضافة إلى طلباته الخاصة فى حجم الدعاية والتوزيع، وبالتالى يمكن تصديق المقابل المادى الذى دفعته له شركة روتانا، لتكسب واجهة مشرقة وتؤكد على أنها عادت للإنتاج، من خلال مطرب فى وزن عمرو دياب، وليس مستبعدا على الأمير الوليد بن طلال أن يعطيه هذا الرقم أو أكثر منه".

ويوافق على نفس الرأى المنتج أحمد عبد الحليم صاحب شركة "ميراج هيتس"، مؤكدا على أن عمرو دياب لا يستطيع تحقيق ربع أو حتى ثلث ما تقاضاه من روتانا، ولكن المنتجين يلهثون وراءه لأنه مجرد واجهة لهم ليقال أن الشركة "الفلانية" أنتجت لعمرو، فهو لا يكسب ولا يخسر، وإنما يجنى ما تم إنفاقه على الشريط.

ويرى عبد الحليم أنه لا يوجد أحد من المطربين يمكن أن يقارن بـعمرو دياب "لأنه باعتراف الجميع مطرب عالمى، وعندما نقارن بينه وبين مطرب آخر فيمكن أن يكون مايكل جاكسون مثلا، لأنه أعلى المطربين أجرا فى العالم، ثم نحن فى مصر لدينا مطربون مجهولو الهوية لا نعرف لهم أصلا أو فصلا، وبالتالى لا يجب أن نقارن دياب بأى منهم، فمن منهم صاحب تاريخ يحمل 27 ألبوما غنائيا مثل عمرو دياب.

ومن جهة أخرى، أشار المنتج نصر محروس صاحب شركة "free music" إلى أن بنود العقد بين المطرب والمنتج تنص على أن يتقاضى المنتج نسبة من حفلات مطرب شركته، وهناك بند آخر يقول إذا كان المطرب يتقاضى أجرا متواضعاً وهو صاحب شعبية وجماهيرية كبيرة وتحقق ألبوماته مبيعات جيدة فيتم الاتفاق على ألا يتقاضى المنتج نسبة من حفلات مطرب شركته، مقابل ألا يتعاقد مع أية شركات إنتاج أخرى، ولا نسمى هذا البند "احتكارا" وإنما حفاظا على الروابط الفنية بين المطرب ومنتجه، كما يحدث الآن بينى وبين تامر حسنى، فأنا لا أتقاضى نسبة عن حفلاته ولا الإعلانات التى يشارك فيها، وفى المقابل يحافظ تامر على حقوق اكتشافى الفنى له ولا يوقع مع أية شركة إنتاج، فى الوقت الذى جاءته عروضا كثيرة من شركات عربية ومصرية.

أما المطربة شيرين عبد الوهاب فترى أنه لا جدوى من المقارنة بينها وبين عمرو دياب "تاريخه هو الذى يحكم عليه أن يتقاضى مثل هذه الأرقام، فبعد 25 سنة من تقديمه لما يقرب من 27 ألبوماً من حقه أن يتقاضى أجرا عالياَ، أما بالنسبة لي.. فتاريخى الغنائى اقترب من التسعة أعوام، وبالتالى سأزيد فى أجرى تدريجياً كلما زاد نضوجى الفنى".

لمعلوماتك

◄عمرو دياب.. يتقاضى فى الحفلات التى تقام خارج مصر مليون دولار وتصل سعر تذكرة حفلته فى دبى مثلاَ لـ 6آلاف درهم، ويتقاضى فى مصر 650 ألف جنيه مصرى،وتصل تذكرة الحفلة ما بين 1000 و1500 جنيه.

◄تامر حسني.. إذا كانت الحفلة بتذاكر يتقاضى تامر فى مصر 250 ألف جنيه، وتتراوح تذكرة الحفلة من 150 جنيها إلى 300 جنيه وله نسبة فى المبيعات، وخارج مصر 250ألف دولار.

◄شيرين عبد الوهاب..تتقاضى داخل مصر 150ألف جنيه، وخارج مصر 80 ألف دولار.

◄تتنافس كل من إليسا وهيفاء وهبى على الحصول على 40ألف دولار داخل مصر، وخارجها تحصل إليسا على 60ألف دولار بينما تحصل هيفاء على 90 ألف دولار
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
امح
عضو مميز
عضو مميز


المشاركات : 320
بلدى :
ناديك المفضل :
مزاجى :
نجمك المفضل :
الدعاء :

مُساهمةموضوع: رد: عمرو دياب : الجمهور سر نجاحي لـ25 عاماً ... وسعيد بوجود حماقي وتامر   18/1/2009, 11:09 pm

يارب الموضوع يعجبكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
عمرو دياب : الجمهور سر نجاحي لـ25 عاماً ... وسعيد بوجود حماقي وتامر
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ملك القلوب :: مكتبة الملتيميديا :: منتدى الاغانى العربيه-
انتقل الى: